سامحوني

الأخير لاخر.. تتكلم إيقيموك. هادي حرية فبراير. وكان نندري عليهم الليبيين هكي راني ماطلعتش ضد معمر. هذا من الأخير. لأنه الليبيين إتضح إنهم مايستاهلوش ليبيا. ولايستاهلو حرية. ولايستاهلو دولة قانون.

مش إن الطلعة ضد الظالم غلط، لا لا ماتفهموهاش هكي، أني لو كنت نعرف بس الليبيين على حقيقتهم، راني قعمزت في حوشي وراني توا نسب في الفبرايريين كلهم على بكرة أبيهم، لأني حنبدا مش منهم.

سامحني يا عزو لأن وقت إنقمت، ماقدرناش نديرولك شي.

سامحني يا زكريا، لأن وقت جوك الرعاع وقتلوك ماقدرتش ندافع عليك.

سامحني يا جاد، لأنك طلعت لأجل قضية، وتوفيت ولاحد متفكرك غير حبابك.

سامحوني ياللي إنمرجت كبيدتكم ومانعرفكمش ولاتعرفوني، راهو طلعنا ضد الظلم مش ضد الناس وماكنتش نحساب إن الظلم جاي من الناس.

سامحوني بالله عليكم، راهو الليبيين حرام فيهم الطلعة لأجل الحرية والكرامة، راهو حرام فيهم تتمنالهم الخير والتطور والعلم.

سامحوني يا أقلية الليبيين المتحسرين المكمودين اللي يتفرجو زيني ومش متاعين مليشيات ولا متاعين قبيلة ولاعندهم حد يدافع عليهم وقت الضيقة إلا رحمة رب العالمين.

سامحوني على فشة الغل هادي، راني مكمود ومش عارف شن نقول وليا شهور طويلة نحاول نتأقلم معاكم يا ليبيين من جديد، لكن مش قادر.

سامحوني لأني طلعت عندي قصور إجتماعي ومش قادر نندمج في حياتكم والفوضى متاعكم وأسلوب اخطى راصي وقص ورزق حكومة ربي إيدومه.

أني بجديات آسف، إنتم شعب سلبي ومريض وتكرهو بعضكم وفيكم هلبا رعاع أكثر من قدرة إستيعابي، وأني راني مجرد مواطن ليبي مُضطهد ضعيف وماعنديش إلا هالكيبورد، قبل وبعد فبراير.

تعليق واحد على “سامحوني

  1. هم ازقح وخلاص تتكلم تموت ماتتكلمش يجيك قذيفه فسط حوشك نريد العيش الكريم فقط

(حرية النقد والرد متاحة للجميع شرط أن يكون تعليقك ضمن الموضوع وخالي من الكلمات البذيئة)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Get a Gravatar
(mad) :-[ (B) (^) (P) (@) (O) (D) :-S ;-( (C) (&) :-$ (E) (~) (K) (I) (L) (mrgreen) (8) :-O (T) (G) (F) :-( (H) :-) (*) :-D (N) (Y) :-P (t0) (t1) (U) (W) ;-) (wp)