المذيعة سناء منصوري

اعتقد ان المذيعة سناء منصوري مصاية بمرض ما.. قد يكون متلازمة ناكر.. يصعب على عقلي البسيط تصديق ان شخص اعلامي وستين خط تحت اعلامي يمكن ان يصل لهذا الحد من الانحطاط في الاسلوب.. ان ضرر امثالك على الامازيغ يا سيدتي اكبر من ضرر جمال عبد الناصر نفسه..

تعليقان على “المذيعة سناء منصوري

  1. تحيه طيبه لقد قامت يد الغدر والقتل والاجرام الارهابيه باغتيال مفتاح بو زيد على يد الزمره الارهابيه الاجراميه فى معسكر الدفاع الجوى القديم تاجوراء مقابل مستشفى القلب تاجوراء الضواحى طرابلس بالتنسيق مع رئيس قسم الاغتبالات والتنسيق الميدانى التابع لها بقيادة الارهابى الماجور هشام لطعى وزمرته الارهابيه من خالد الازرق السفاح الارهابى وباقى زمرة القتل والارهاب والخنب والخطف. لقد عاثت هذه الزمره فسادا وقتلا وخطفا وسلبا على مراى ومسمع من الحكومه الفاشله حكومة المليشيات فى طرابلس دون ان تردعهم او تفعل لهم شىء بل بالعكس تمدهم بالمال والمرتبات المغريه ليستمروا فى افعالهم الشنيعه الارهابيه تحت ذريعة الغرفة الامنيه تاجوراء الرجاء من كل ليبى مخلص لوطنه ان يفعل شىء ويقوم بردعهم واحالتهم الى القضاء الليبى اذا كان فيه قضاء واقتحام المعسكر وهدم السجون السريه التى بداخله خدمه للمجتمع الليبى وعاشت ليبيا حره من الارهاب والارهابيين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابو بكر الورشفانى

  2. نداء الي المسلمين ولكن أيضا الي غير المسلمين ممن يحترمون الحقوق والحريات الفرديه والدستوريه وحقوق الأنسان
    1
    تعتقل الحكومه السويسريه العقيد الدكتور محمد الغنام منذ أكثر من ثمانيه سنوات (من فبراير ٢٠٠٥ باستثناء شهور قليله
    خلال ٢٠٠٥، ٢٠٠٦ و ٢٠٠٧ ثم قامت الحكومه السويسريه باعتقاله بصفه مستمره منذ مارس ٢٠٠٧ كذلك فإن وضع الدكتور محمد الغنام في مصحه نفسيه منذ ٢١ نوفمبر ٢٠١٣ يدخل ضمن اعتقاله غير القانوني ويشكل جريمه وانتهاك للدستور والقانون وحقوق الأنسان واعتداء متعمد علي حقوقه وحريته ومصالحه ) وذلك بزعم اصابته باضطراب عقلي وتحت ستار اخضاع لعلاج نفسي اجباري ( تدبيري اعتقال وعلاج أساسي باطلين ) بينما الأسباب الحقيقيه يرجع الي أنه رفض التعاون مع المخابرات السويسريه وكشفه ان جهاز المخابرات السويسري قام بأعمال عنف مادي ونفسي ضده لاجباره علي التعاون معهم في تنفيذ مخططات سويسرا الدنيئه ضد العرب والمسلمين داخل وخارج سويسرا وتورط أعضاء الحكومه السويسريه وغيرهم في ذلك ومطالبته بمحاسبتهم كذلك فان الحكومه السويسريه تعتقل العقيد الدكتور محمد الغنام لمنعه من تحذير المسلمين من الدور الخطير الذي تقوم به سويسرا بتنفيذ مخطط القضاء علي الأسلام وان سويسرا تستخدم ادعاءات حيادها الزائف وشعارات حقوق الأنسان الغربيه الكاذبه وبعض الجمعيات والمنظمات التابعه لها أو المتعاونه معها كستار لذلك ولتحقيق أهداف سياسيه ودينيه دنيئه وتحاول الحكومه السويسريه بشتي الطرق تلفيق تقرير نفسي للعقيد الدكتور محمد الغنام بانه مصاب باضطراب عقلي للتشكيك في صحه ماسبق بيانه وغيره و كما تسعي سويسرا أيضا لتحقيق أهداف أخري,,
    اذا استطعت القيام بثلاثه أمور محدده وهى
    :-
    ا – ادانه الموقف الأجرامي للحكومه والشعب السويسري ومطالبه رئيس سويسرا لعام ٢٠١٢ المدعو

    Eveline Widmer-Schlupf

    (وهو حاليا وزير فيدرالى بعد انتهاء مده رئاسته لسويسرا)
    بأن يتقدم فورا ورسميا للشهاده وأن يخطر الشهود الآخرين للتقدم فورا ورسميا للشهاده ، وبأن يتم رفع تدبيري الاعتقال والعلاج الأساسي الباطلين وخروج الدكتور محمد الغنام فى حريه كامله فورا

    ,,,ب٢ ـ أن تقوم بارسال هذا النداء بالبريد الألكتروني أو الفاكس لأكبر عدد ممكن من الناس وأن تطلب من كل واحد أن يقوم بدوره بارساله لأكبر عدد ممكن,
    ,٣، وبتنظيم تجمع أو مظاهره أو اعتصام أمام السفاره السويسريه أو أي مكان آخر تراه مناسبا ، وترويج هذا اعلاميا أيضا////////////////////////////////////

(حرية النقد والرد متاحة للجميع شرط أن يكون تعليقك ضمن الموضوع وخالي من الكلمات البذيئة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Get a Gravatar
(mad) :-[ (B) (^) (P) (@) (O) (D) :-S ;-( (C) (&) :-$ (E) (~) (K) (I) (L) (mrgreen) (8) :-O (T) (G) (F) :-( (H) :-) (*) :-D (N) (Y) :-P (t0) (t1) (U) (W) ;-) (wp)