لا شيء يأتي بهذه البساطة .. أبدا

دعنا نفكر قليلا .. صحيح أننا لا نخترع ولا نهش ولا ننش , ( ولا نطلعوا جيفة من مراح ) كما قيل لنا في الشارع , وصحيح أننا مثل ما قيل لنا في المدرسة ( اغبياء وفالحين غير في الدوة ) و ( والله ماكم ناجحينها ) .. رغم ذلك لنفكر معا قليلا في بعض الأسئلة ..

المثير للجدل الاغريقي ارسطو قد وضع قانونا أحمقا خاطئا للجاذبية ظل يعمل به لسنوات عديدة .. لكنه لم يصل للحقيقة التي وصل إليها نيوتن .. لأن ارسطو لم يكن يملك مزرعة , وبالتالي لم تسقط تفاحة على أم رأسه لينزل معها ( وحي الفيزياء – سفر الجاذبية )

جاء بعده العديد ممن شرحوا قانون ارسطو الغبي وناقشوه وعللوا وقعدوا ونظرّو, و ( نفّخوا ) عقول تلاميذهم ( الحمير طبعا كما كان يطلق علينا ) وكلهم جميعا لم يعرفوا الخطأ الواضح في القانون الفاضح , والسبب أنهم جميعا كانوا يزرعون ( البرتقال ) وليس ( التفاح ) لسوء حظهم .

ربما أخطأ أرسطوا لأنه لا يملك شجرة تفاح ولأنه ( بتاع كلّه ) ففي أي شيء ستجد اسمه , جغرافيا تاريخ فلك طب فلسفة إلحاد فن نحت .. من الاخير ( نفاخ )

جاء بعدهم بزمن طويل ( جاليليو جاليلي ) وابتكر قانونا اخر للتسارع والجاذبية , لم يكن قانونه بتلك الحماقة التي كان عليها قانون أرسطو , لكنه أيضا لم يستطع الوصول الى حقيقة الجاذبية .. والسبب أنه كان يحب البيتزا لسوء حظه , ورغم جلوسه تحت مئات الأشجار .. لم يسقط شيء على رأسه
انتظر الجميع دهرا طويلا , ليأتي السير ( ازاك نيوتن ) .. ويجلس تحت شجرة التفاح تلك , وتسقط تلك التفاحة المحملة بـ ( سوفتوير ) وتسقط على رأسه بالتحديد كما يحدث في أفلام الكرتون , ومعها يستنتج قانون الجاذبية الذي اتفق الجميع على صوابه

وتاكدوا منه بواسطة مكوك ورواد فضاء وتجارب وجولات وسنوات من البحث , وحتى طمعهم في رجل القفزة الشهيرة لم يات بجديد وظل قانونه صامدا إلى اليوم .

لكن دعنا نفكر قليلا

اذا كانت والدة نيوتن حسب سيرته ! كانت تزرع القمح والشعير , وكانوا يملكون طاحونة صغيرة ! … من أين جائت شجرة التفاح ومن هو الذي زرعها هناك ؟

ولنفترض جدلا أن جده الخامس عشر زرع تفاحة ورثتها أمه فأصبحوا يملكون في مزرعتهم الريفية قمحا وشعيرا وبئرا وطاحونة وشجرة تفاح يتيمة

لكن اذا فكرنا فيما قالوه أيضا أنه بدأ أكتشاف قانون الجاذبية سنة 1664 أي في فترة ابتعاده عن الريف والتحاقه بجامعتي ( ترينتي ) و ( كامبردج ) الشهيرة ! فأنى له أن يصل الى شجرة جده ؟ هذا يعني أن التفاحة سقطت عليه في أحلامه التعيسة ! أو انهم كانوا يزرعون التفاح في قاعات الجامعة !
ولنفترض أنهم كانو يزرعون التفاح في مكتب المدير نفسه , أو انه كان يملك ( أباتشي ) يعود بها كل يوم الى مزرعة والدته الميتة اصلا , وأنه بطريقة أو أخرى جلس تحت الشجرة وهو يشرب الشاي الأحمر بـ( الكاكاوية ) , وأن التفاحة بقدرة قادر سقطت , وأنها بدقة متناهية سقطت على رأسه الأصلع
اذا افترضنا صحة كل هذا , واذا آمنا بنظرية نيوتن للجاذبية وطبقناها فهذا يعني ان التفاحة تحتاج إلى ثوان معدودة لتصل الى رأس الاصلع نيوتن !

كيف اذا تأخرت تفاحة نيوتن في الهواء وظلت سنتين كاملتين حتى قطعت مسافة متر ونصف لتصل لرأسه , وفي كل هذه الشهور كان نيوتن صامدا تحت الشجرة , ورغم ان الناس يبحثون عنه في الجامعة إلا انه كان يرد عليهم ( أنا قاعد هنا , انا نمشي للجامعة , والله .. نسيب قبر امي في المزرعة … إلخ ) وظل سنتين ينتظر سقوط التفاحة ليكتب قانون الجاذبية .

ولماذا بقيت هذه البحوث في الجاذبية عند نيوتن لوحده ولم ينشرها الا بعد عشرين سنة !! كم مرة راجع ابحاثه واضاف عليها في مدة عشرين سنة يا ترى ؟ ام انه كان يجرب الجلوس تحت شجرة التوت هذه المرة ؟

نعم .. سنتان كاملتان من مطلع عام ( 1665 ) الى سنة ( 1667 ) كان نيوتن منهمكا في قانون الجاذبية يدرس نظريات ارسطو ويناقش قوانين جاليلو ويطلع على كتب الفيزياء والخيمياء والفلك ويناقش زملاءه وينظر ويجرب ويطبق تجاربه حتى وصل للصيغة النهائية لقانون الجاذبية وحركة الكواكب .. هذا عدا عن شغفه منذ الطفولة بهذه العلوم , ولم يتم نشر قانون الجاذبية الا بعد ذلك بعشرين سنة عن طريق احدى المجلات حينها .

واذا افترضنا جدلا ان قصة التفاحة صحيحة , وانها سبب اكتشاف قانون الجاذبية , فإن نيوتن قد كتب عشرات النظريات والقوانين في الفيزياء والرياضيات وغيرها .. فكم صندوقا من التفاح يحتاج ؟ وكم ستتحمل صلعته ضربات التفاح يا ترى ؟ وكم موسما من مواسم حصاد التفاح سيصمدها نيوتن تحت الشجرة , ومن سيحضر له الشاي بالكاكاوية ووووو ؟

إن سخافة قصة ( التفاحة ) ما هي الا محض اختراعات زملائي الفاشلين , لكي يوهموا انفسهم ان العلوم باختلاف انواعها لا تحتاج للدراسة والنقاش والفهم والتعب , بل للحظ والتفاح والشاي بالكاكاوية وبعض الحجابات فقط , وأن الله خلق الكواكب لتدور , والتفاح لنأكله فقط , والشاي لنشربه , وبحركة تلك الكواكب سخر لنا الله الليل لننامه والصباح لنقوم ونشرب المكياطا .. وسخر لنا النفط لنستخرجه ونبيعه ونأكل ونشرب وهكذا دواليك .

فليذهب علم الفيزياء الى الجحيم .. اذا كان نيوتن فبل التفاحة لا يعرف ان الأشياء تسقط من أعلى إلى اسفل ! , ولتشرب الجامعات من بحر قزوين اذا كان اكتشاف قانون حركة الفضاء والكواكب والقمر والشمس لا يتحتاج سوى لتفاحة على رأس عبقري .

ما أريد قوله من هذا الفاصل الفيزيائي أن المسألة لا تتعلق بعلم الفيزياء الذي لا اعرف عنه شيئا على الاطلاق سوى ان الاقطاب المتشابهة تتنافر

ما أقصده أن هذا يتكرر في كل شيء , ان اعتقادك ان الاخرين نجحوا ببساطة وبالحظ .. ربما يكون سببه محاولتك لتبرير كسلك

اذا كنت تعتقد ان سبب الوصول لقانون الجاذبية هو التفاحة وليس الدراسة المعمقة فأنت واااااهم

واذا كنت تعتقد أن سبب نجاح عمر ابن الخطاب انه كان يصلي وينام ويفتي فأنت وااااهم

واذا كنت تعتقد ان سبب قوة روسيا انهم ملحدون فأنت وااااهم أيضا

واذا كنت تعتقد ان سبب نجاح امريكا هو النظام الاداري الفدرالي فقط فأنت وااااااهم

واذا كنت تعتقد ان سبب قوة بريطانيا هو أنها مملكة فقط فأنت وااااهم كذلك

واذا كنت تعتقد ان سبب قوة اليابان ان عيونهم صغيرة او انهم بوذيون فأنت واهم أيضا

عليك أن تعرف اسباب النجاح وتستقرأ التاريخ جيدا , وتنظر للصورة باكملها لتعرف لماذا نجح الآخرون .. قبل أن تأتي وتقول لنا أن علاج الصداع هو عملية جراحية .. فهكذا عالجوا رونالدو ..
لا يوجد انجاز بدون جهد .. لا تبحث عن التفاحة , ابحث عن الحقيقة .. ماذا فعلوا وكيف فعلوا وبأي طريقة !

تعليق واحد على “لا شيء يأتي بهذه البساطة .. أبدا

(حرية النقد والرد متاحة للجميع شرط أن يكون تعليقك ضمن الموضوع وخالي من الكلمات البذيئة)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Get a Gravatar
(mad) :-[ (B) (^) (P) (@) (O) (D) :-S ;-( (C) (&) :-$ (E) (~) (K) (I) (L) (mrgreen) (8) :-O (T) (G) (F) :-( (H) :-) (*) :-D (N) (Y) :-P (t0) (t1) (U) (W) ;-) (wp)