وكان الإنسان أكثر شيء جدلا

لقد قسمنا الليبيين الى شراقة وغرابة وجنوب
ثم جمعناهم فقسمناهم الى (خضر) و(مخططين)
ثم قسمناهم جميعا الى (ليبراليين)! و(اسلاميين)
ثم قسمنا من وصفناهم بالليبراليين الى (ملحدين) و(عملاء للغرب والامارات)
وقسمنا من وصفناهم بالاسلاميين الى (قاعدة) و(عملاء امريكا وقطر)
ثم قسما رجال الجيش والشرطة الى (كتائب) و(مرتشين) و(راقدين في الحوش ومعاشهم ماشي)
وقسمنا السياسيين الى (مازقري) و(متسلقين)
والثوار الى (جماعة التمشيط) و(ثوار البخاخة) و(المليشيات)
بقي لنا بقية من اصناف الشعب… لقد قسمناهم الى (سلبيين) و(صايعين) و(متشددين)

تبقى ليبيا في نظرة كل منا (جهنم) يعتقد كل فرد فيها أنه وحده فقط يستحق (الجنة)… ((وكان الإنسان أكثر شيء جدلا))

(حرية النقد والرد متاحة للجميع شرط أن يكون تعليقك ضمن الموضوع وخالي من الكلمات البذيئة)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Get a Gravatar
(mad) :-[ (B) (^) (P) (@) (O) (D) :-S ;-( (C) (&) :-$ (E) (~) (K) (I) (L) (mrgreen) (8) :-O (T) (G) (F) :-( (H) :-) (*) :-D (N) (Y) :-P (t0) (t1) (U) (W) ;-) (wp)