البناء والرخاء والازدهار

الثورة بالنسبة لي قد انتهت بتحرير كافة المدن الليبية من الكتائب وموت القذافي في نهاية الأمر وقد قدمنا فيها ماقدمنا كلاً على قدر جهده .

أما الذي يحدث الأن فلن اعلق عليه ولن اتفاعل معه لأنه لايعدو من وجهة نظري كونه أعمال لمجموعات خارجة عن قانون البشرية قبل ان تخرج عن قانون البلاد والا فكيف نسمع بأن العشرات بل واحياناً المئات قد سقطوا في قتال بين مدن اعتقدنا بالنظر للخريطة بأنها متجاورة ويجمع أهلها مايجمع من حسن القول والفعل.

السؤال هنا : ماذنب تلك المدن الهادئة والمسالمة في شرق البلاد وغربها وجنوبها والتي اجبرت على متابعة فيلم الاكشن هذا في الوقت الذي كانت تظن فيه بأنها ستتابع فيلم البناء والرخاء والازدهار.

تعليق واحد على “البناء والرخاء والازدهار

(حرية النقد والرد متاحة للجميع شرط أن يكون تعليقك ضمن الموضوع وخالي من الكلمات البذيئة)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Get a Gravatar
(mad) :-[ (B) (^) (P) (@) (O) (D) :-S ;-( (C) (&) :-$ (E) (~) (K) (I) (L) (mrgreen) (8) :-O (T) (G) (F) :-( (H) :-) (*) :-D (N) (Y) :-P (t0) (t1) (U) (W) ;-) (wp)