ماحدث في مطار معيتيقة 26 نوفمبر 2011

أضع بين أيديكم قصة ماحدث في مطار معيتيقة طرابلس يوم 26 نوفمبر 2011 والذي كان من تبعاته إيقاف الخطوط الجوية التونسية لرحلاتها إلى طرابلس لمدة تلاتة أسابيع تقريباً نتيجة إيقاف بعض المتظاهرين لإحدى طائرات الخطوط التونسية وتأخيرها لساعات..

الخطوط التونسية

الخطوط التونسية

يروي لكم هذه القصة بالصورة، صالح احميده الدالي.. وهي كالتالي..

  • المجلس العسكرى ببنى وليد يستنجد بسوق الجمعة … ( و كان من المُفْترض به أن يستنجد بالمجلس العسكرى طرابلس .!! )
  • كتيبة شهداء سوق الجمعة ترسل فرقة
  • يتضح أنه كمين
  • إستشهد 13 شخص
  • الحكومة لا تُلْقى بالاً لما حدث …!!

حددّ أحد شباب سوق الجمعة ( على الفيسبوك ) يوم 26 نوفمبر موعداً للخروج فى مسيرة تبدأ من أمام مركز شرطة سوق الجمعة منه إلى فندق المهارى وصولاً إلى مقر رئاسة الوزراء بطريق السكّة …

630 شخص قالوا بأنّهم سيحضرون ..

صفحة المظاهرة ( الوهمية )

صفحة المظاهرة ( الوهمية )

يوم السبت وعلى تمام الحادية عشرة خرجت رفقة شقيقى إلى شارع سوق الجمعة الرئيسى …. لا يوجد شئ أمام المركز …

 

ماكتبته على الفيسبوك أثناء تواجدي بمكان المظاهرة

ماكتبته على الفيسبوك أثناء تواجدي بمكان المظاهرة

 

أمام مركز الشرطة سوق الجمعة

أمام مركز الشرطة سوق الجمعة

 

وقفت أمام المركز … لم أجد إلاّ 4 شباب …. بذلك أصبحنا ستّة …

 

اُصبت بخيبة أمل كبييييرة

اُصبت بخيبة أمل كبييييرة

 

مع مرور الوقت و بفضل بعض الصيحات ( بإستخدام الميكروفون ) أصبحنا 20 ” مُتَظَاهِرَاً ” ….

توجّهنا إلى مقر بلدية سوق الجمعة سابقاً ( مقر المجلس المحلى المُقَال حالياً ) …

 

أمام مقر المجلس المحلى سوق الجمعة

أمام مقر المجلس المحلى سوق الجمعة

 

بدا أن مشروع المظاهرة التى تم تنظيمها على العالم الإفتراضى ما هي إلا ( جَرْيَهْ ) …!!

قرّرْنا تنظيم مظاهرة على تمام الساعة الثالثة أمام مركز شرطة سوق الجمعة …

جهزّنا لافتات لحملها أثْنآء المظاهرة ..

 

تجهيز الشعارات 1

تجهيز الشعارات 1

 

تجهيز الشعارات 2

تجهيز الشعارات 2

 

خرجت رفقة شاب للإعلان عن المظاهرة …. مررنا بكُلِّ طُرق سوق الجمعة أكرّر الآتى ” مظاهرة أمام مركز شرطة سوق الجمعة على تمام الساعة الثالثة ، مطالبة بتسليم الخونة من بن وليد ” ( مستخْدِماً ميكروفوناً ) ..

الساعة الثالثة و ثِلْث كُنت أمام المركز …. لم أجد إلا قلة … بشر يُعدّون على الأصابع ….!!!

توجّهنا إلى جنازة الشهيد ” عبد الله الشّعّافى ” ….. بعد الجنازة طلبنا من المُمعزِّين التوجّهَ معنا إلى مركز شرطة الجمعة …

 

جنازة الشهيد - بإذن الله -عبد الله الشعافى

جنازة الشهيد - بإذن الله -عبد الله الشعافى

 

ركبت سيارة ( تويوتا تعلب ) و كانت فى مقدّمة المظاهرة …… أهتف بالميكروفين ” مهله لا مهله لا …. نبو حق الشهداء ”
عند وصولنا إلى انتقطة الموضحة فى الصورة ،،،،،
( النقطه “‘ هنا “‘ )

 

صورة للمكان بواسطة خرائط قوقل

صورة للمكان بواسطة خرائط قوقل

 

أطلق أحدهم رصاصتين فى الهواء و بدأ يصيح ” كانا تِبُّو يسمعوكم صكرو معيتيقة ، هِدُّو على معيتيقة ، معيتيييييييييقة ”

توقفت السيارة التى كنت أركبها … نزلت منها ..
تجاوزتنا المظاهرة مُتوجّهةً إلى معيتيقة ….

طلب منى سائق السيارة الصعود …..
حاولنا تجاوزهم و لكن لأن الطريق كانت مقفلة أمامنا ( مقفلة بالبشر من جهة و بالسيارات القادمة من الإتجاه المعاكس ) ..

عندَ وصولِنا إلى الجزيرة ( جزيرة إمعيتيقة ) إستطعنا تجاوز المتظاهرين ..
طلبت من السائق التوقف ….. كما طلبت من المتظاهرين التوقف أيضاً …
قلت ” يا شباب مش حنديرو شى فى المطار ، فقط بنشكلو سلسلة بشرية فى المدرج ، مش حنقربو أى طيارة و لا أى جهاز أو مبنى من أبنية المطار ”
صاح الجميع ( إيييييه هووووووههههههههه هوووووووووه ) لم أفهم حتى اليوم معنى هذه الصيحة ..!!

((هذه الصور توضّح دخولهم إلى المطار …. و الطريق التى سلكوها للوصول إلى المدرج ,,, ))

 

فى الطريق من بوّابة مطار إمعيتيقة (( الموضحه بالصوره أعلاه )) إلى المدرج 1

فى الطريق من بوّابة مطار إمعيتيقة (( الموضحه بالصوره أعلاه )) إلى المدرج 1

 

فى الطريق من بوّابة مطار إمعيتيقة (( الموضحه بالصوره أعلاه )) إلى المدرج 2

فى الطريق من بوّابة مطار إمعيتيقة (( الموضحه بالصوره أعلاه )) إلى المدرج 2

 

لحظات الدخول إلى المدرج 1

لحظات الدخول إلى المدرج 1

 

لحظات الدخول إلى المدرج 2

لحظات الدخول إلى المدرج 2

 

لحظات الدخول إلى المدرج 3

لحظات الدخول إلى المدرج 3

 

لحظات الدخول إلى المدرج 4

لحظات الدخول إلى المدرج 4

 

لحظات الدخول إلى المدرج 5

لحظات الدخول إلى المدرج 5

 

(( كانوا يهتفون بشعارات قبيحه مسيئة لقبيلة ورفلة …. ))

ولكن للأسف … فور وصولهم إلى المدرج … بدأ الجميع بالصياح و التحدث بكلام غريب … ( و كأنها غارة من غارات التّتار و المغول على أهالى دمشق )
إستخدمت الميكروفون قائلا ” يا شباااااب … شباااب ” فى محاولة منّى لتنظيمهم ( ولكن لا حياة لمن تنـــــــــــــــادى ) …!!!!!!!!

صاح سائق السيارة ( ذات الطلاء العسكرى الغامق نوع آى سوزى ) فى طيّارة طالعة فيها ركّاب من بن وليد ( مش عارف يوحى و لا يخدم فى المطار { للعلم الطيارة ما فيها من بن وليد } ) ..

توجّه الجميع نحو الطيارة التونسية …. توقفت السيارة الآنف ذِكرُهَا أمام عجلات الطائرة … توجّه نحْوَ عجلات الطائرة الأمامية لتخريبها ( لمنع الطيارة من الإقلاع …!!!!!!!!!!!!!!! )

فى تلك اللحظات كُنت أنا فوق سُلَّم الطائرة ( أول شخص ركب كنت أنا للأسف )
طلبت من الشباب الإبتعاد عن الطائرة ( لأن المشكلة ليست بيننا و بين تونس أو الخطوط التونسية )

باب الطائرة كان مفتوحاً …. أقفله أحد المضيفين ( خاف من الشعب اللى هاد على الدروج متع الطيّارة و يصيحو بنفس اللغة الغريبة اللى تكلمو بيها و همّا خاشّين ) ….

 

(( إلتقطت هذه الصورة من على السلم بعد دقائق من إغلاق باب الطائرة )) 1

(( إلتقطت هذه الصورة من على السلم بعد دقائق من إغلاق باب الطائرة )) 1

 

(( إلتقطت هذه الصورة من على السلم بعد دقائق من إغلاق باب الطائرة )) 2

(( إلتقطت هذه الصورة من على السلم بعد دقائق من إغلاق باب الطائرة )) 2

 

(( إلتقطت هذه الصورة من على السلم بعد دقائق من إغلاق باب الطائرة )) 3

(( إلتقطت هذه الصورة من على السلم بعد دقائق من إغلاق باب الطائرة )) 3

 

اللى شاد بُخَّاخ يبى يكتب سوق الجمعة على بدن الطائرة … و اللى يبى يقعمز على الجناح … م الأخير حااااااله نزلت من السلم …. ( للتحدث مع أحدهم )

 

بايتين بايتين ،،، توا نجيبو البطاطين

بايتين بايتين ،،، توا نجيبو البطاطين

 

حاولنا نخلّو الشباب يهدو و يروحوا …. لكن للأسف الشديد كان شعارهم ” بايتين بايتين ،،، توا نجيبو البطاطين ” ..!!

بعدها قالوأ أن الطائرة فيها جرحى ….. و إتضح أنها كِذْبة ( الصورة التى بالأسفل تثبت ذلك ) …

 

شاب يدعى " حسنى برباش " يتحدث مع أحد ركاب الطائرة (( و هو الذى أكذ خُلّو الطائرة من الجرحى )) 1

شاب يدعى " حسنى برباش " يتحدث مع أحد ركاب الطائرة (( و هو الذى أكذ خُلّو الطائرة من الجرحى )) 1

 

شاب يدعى " حسنى برباش " يتحدث مع أحد ركاب الطائرة (( و هو الذى أكذ خُلّو الطائرة من الجرحى )) 2

شاب يدعى " حسنى برباش " يتحدث مع أحد ركاب الطائرة (( و هو الذى أكذ خُلّو الطائرة من الجرحى )) 2

 

(( معلومة : ليبى موجود فى تونس فى ذلك اليوم قال لى :
الطائرة كان من المفترض تُقل جرحى ليبين و بعض المسافرين من تونس إلى ليبيا ))
مع مرور الوقت و فشل كل السبل توجهت بعيداً عن الطائرة ,,,, وجدت تجمعاً تتوسطه كاميرا فيديو …
كانت كاميرا قناة ليبيا تى فى …. يجرون مقابلة مع ” الفنّان ” صلاح غالى الذى كان موجوداً فى المطار ” متضامناً مع أهالى سوق الجمعة ” على حدِّ قوله …

 

صلاح غالي

صلاح غالي

 

توجّهت نحْوَ تجمُّع آخر …

هذه المرة توسطّه أحد الأسرى ( أحد الشباب الذين تم أسرهم فى بن وليد ) …. كان يحكى تفاصيل مروعة …. أعلام خضراء … صور المقبور …. أسلحه لم يراها سابقاً …. ( حاولت البحث عنه لتسجيل كلامه فى مقطع فيديو و نشره فى الشبكة و لكن للأسف لم أُفلح )

مع المحاولات العديدة الفاشلة لفكّ هذا الإعتصام ( الغبى و الخارج عن السيطرة ) …

فشِلْتْ و حقيقةً ( كَبْدى درهت ) روحت ….
أذان العشاء كنت فى الحوش …

(( كل ما هو مكتوب فوق هو ما حدث فى مطار معيتيقة {{ فى الفترة الى تواجدت فيها بالمطار }} يوم السبت بتارخ 26_11_2011 )) …

أخيراً ..

لا توجد أى مشاكل بين قبائل ورفلة ( الموجودة فى ربوع ليبيا الحبيبة ) و مَنْطِقَةْ سوق الجمعة ..

و لا توجد أى مشاكل مع الخطوط التونسية ( و أنا جِدُّ آسف عمّا حدث فى المطار ) ….

و السلام عليكم و رحمة الله و بــــــــركاته ….
صالح أحميده الدالى .

4 تعليقات على “ماحدث في مطار معيتيقة 26 نوفمبر 2011

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك اله فيك يا أخي صالح لروايتك ماحدث في قلب الحدث ,, كنا في قلب الحدث من تونس وتعطل بفعل هذا التصرف الأهوج تأخير لمئات ومئات ومئات من الليبين الذين معضمهم من الجرحي فعلا ,, ولا توجد طائرة ذاهبة لتونس الا وعليها جرحي ومرضي ,, وحسبنا الله ونعم الوكيل فيما حدث لنا من تعب وتأخير في كل من تسبب في هذه العرقلة .

  2. ما شاء الله عليك!!لديك ملكة جيدة فى التدوين والتوثيق بدقة اوحت لى اولا بانك اعلامى محترف!!!زادك الله من علمه ووفقك!!عمل رائع لا تشوبه شائبة!!

  3. ياصالح انا شوؤن ثوار سوق الجمعه يوم كان ياراجل صعب هلبه علينا ونزيدك معلومه كانت فى فلوس تبيى اتجىء الى ليبيا باش نقدروا ننهضوا الدولة والمطار بطرابلس فيه الزنتان وانت تعرف انا والدى كان متوفى وبالعزاء قاعد اتفجاءة لما قالوا صكروا المطار يااااااااااراجل قداش عانينا من الموضوع هدا الثوار اردوا فيهم من قبل مصنع العلفها كل يوم وانا فى رعايش خايف اتصير حرب اهليها ولكن بصبرنا وصدقنا لبلادنا خلنا ننتصر بالثورة ونضيف ليك ان المجموعه الا ماتت فى بن وليد من اعز الاصدقاء والرفقه فى الثورة

(حرية النقد والرد متاحة للجميع شرط أن يكون تعليقك ضمن الموضوع وخالي من الكلمات البذيئة)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Get a Gravatar
(mad) :-[ (B) (^) (P) (@) (O) (D) :-S ;-( (C) (&) :-$ (E) (~) (K) (I) (L) (mrgreen) (8) :-O (T) (G) (F) :-( (H) :-) (*) :-D (N) (Y) :-P (t0) (t1) (U) (W) ;-) (wp)