إعلام حر لأول مرة في ليبيا

منذ يومين إتصل بي مدير عمليات مؤسسة تدريب غير حكومية يعتمد تمويلها على التبرعات، هدفها مساعدة المدونين والصحفيين والإعلاميين في عملهم من خلال تدريبهم وتحسين قدراتهم في الإعلام الصحفي بمهنية وإحترافية بدءً من كتابة التقارير والمقالات والأخبار مروراً بالراديو والتلفزيون وإنتهاءً بطريقة إعداد تقارير من وسط الحدث كالمراسلين.

حرية التعبير

حرية التعبير

ما أحتاجه من مجتمع إنترنت الآن هو أسماء وأرقام هواتف وعناوين بريد إلكتروني ومواقع إنترنت لكل من يرى في نفسه الرغبة في الإنخراط في هذا العمل بجدية وإحترافية سواء كنت مدون أو صحفي أو مذيع.

أرجو إرسال المعلومات كالتالي:

مدينتك – مجال إهتمامك (مدون، صحفي، مذيع.. إلخ) – إسمك – هاتف/بريد/موقع إنترنت

وظيفتي ستكون (بالإضافة إلى الترجمة من وإلى الإنجليزية) تجهيز قائمة وتقديمها إلى مدير عمليات المؤسسة حتى يحين وقت وصوله إلى ليبيا، بعدها سأقوم بترتيب مقابلات مع من يختارهم من القائمة وذلك لمعرفة متطلبات الوسط الإعلامي الليبي وذلك يشمل الجميع من المدونين الهواة إلى الصحفيين المحترفين.

سأكون حاضراً للترجمة في حالة صعوبة الحديث باللغة الأنجليزية.

إذاً، ما تقدمه من معلومات لي سيكون قاعدة لبناء علاقة وربما مستقبل مع الإعلام في ليبيا في شتى المجالات، كما أن طريقة الإتصال بك ستكون مهمة جداً، وأفضل الهاتف لسرعتها، لكن لابأس من عنوان بريد على أن تكون تراجعه يومياً!

 

أرجو مراسلتي عبر صفحة “راسلنا” والتي توجد في أعلى قوائم المدونة.

16 تعليق على “إعلام حر لأول مرة في ليبيا

  1. السلام عليكم . . .
    شيء جميل جداً ^_^ ,
    أريد أن أستفسر عن بداية دورة التدريب و عن مواعيد ” الدراسة :D ” , و عن و عن . . . . ؟!

    على العموم جاري المراسلة ^^ . . .

    منوّر يا عليوة :P

    • وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، سيتم الإعلان عنها حين ينتهي تقييم حالة الإعلام في ليبيا عبر المقابلات الشخصية. لايوجد موعد محدد الآن.

      أرجو إرفاق رقم هاتفك يا محمد :)

  2. ما شاء الله.
    شي يفرح.
    المهم ان يحافظ كل منهم علي استقلاليته. والا سيتم استخدامه بشكل مبطن لخدمه افراد وجماعات بطريقة غير مباشرة.

    وان شاء الله تكون ديمة فيه مبادرات كويسة زي هذي لتطوير الكفاءات الليبية.

    (Y)

  3. شكرا لك ! الاهم من هذه كله هوا ممارسة الاعلام بكل شفافية واستقلالية , نريد ان يكون الاعلام ليس تابع للدوله او حكومة ولكن ان يكون جزء من هذه الدولة وهذا ينطبق علي عدة اشياء لاداعي لذكرها الان ,,, وكذلك تتطوير محطات الاعلامية في المستقبل نعلم ان هذا ليس موضعنا لكن احببت ان اقول هذه الكلمات وشكرا لك علي تدوينة ,,, لا احب ان الانخراط في هذه المجال !

  4. ركّز على نشطاء الإنترنت يا علي ، وأدفع بيهم هما الأولين .. نبوا نبنوا إعلام إلكتروني مستقل ، ما نبوش نزيدوا من عدد القنوات والإعلام المتكلس ..

    • وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، لا أعتقد ذلك أخي الكريم، المؤسسة أتت لليبيا لملاقاة الليبيين! لكن إن كنت تعمل بصحيفة أو إذاعة فلا بأس من إرسال معلوماتها.

(حرية النقد والرد متاحة للجميع شرط أن يكون تعليقك ضمن الموضوع وخالي من الكلمات البذيئة)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Get a Gravatar
(mad) :-[ (B) (^) (P) (@) (O) (D) :-S ;-( (C) (&) :-$ (E) (~) (K) (I) (L) (mrgreen) (8) :-O (T) (G) (F) :-( (H) :-) (*) :-D (N) (Y) :-P (t0) (t1) (U) (W) ;-) (wp)