تيارات الحياة

أحياناً تجد أنك تعيش في مكان ليس مكانك الذي تخيلته قبل سنوات وأحيان أخرى تكتشف أن السير ضد التيار ليس سوى محاولات يائسة يحكمها الفشل منذ بدايتها ولأن التيار هو الحياة التي لانملك من تغييرها سوى الجزء اليسير الضئيل.

مع هذا أرى أن السير مع التيار قد يكون مريحاً، لكنه ليس أسلوب حياة.

هذه المقالة نُشرت ضمن التصنيف عام بواسطة علي الطويل. أضف الرابط الدائم إلى مفضلتّك.

نبذة عن علي الطويل

من مواليد 1978، يسكن مدينة طرابلس الغرب، ليبي الجنسية، فرد ناشط بالإنترنت منذ 1998 وله يد في تطوير منتديات ومواقع ليبية كثيرة. أسس وأدار منتدى طرابلس لمدة ست سنوات. مهتم بالكتابة ويعمل في مجال تقنية المعلومات. التصوير الرقمي من إحدى هواياته المفضلة بالإضافة للقراءة، يحب مشاركة الآخرين خبرته.

6 تعليقات على “تيارات الحياة

  1. ليس باليد حيلة فكما لا يستطيع السلمون السباحة في عكس التيار ويكون مصيره السقوط في الشلال ..أيضا نحن لا يمكننا مجابهة مسار الحياة إلا بالشئ القليل والغير الملموس
    مع فائق التقدير والإحترام

  2. تنبيه: Tweets that mention تيارات الحياة -- Topsy.com

  3. صحيح ان السير بعكس التيار صعب وخطير
    ولاكن الاصعب والاخطر ان تسير معه ادا كان اتجاهه نحو الهاويه او الجحيم
    لدالك كان يجب من مقاومه هدا التيار ولو بالقليل القليل

(حرية النقد والرد متاحة للجميع شرط أن يكون تعليقك ضمن الموضوع وخالي من الكلمات البذيئة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Get a Gravatar
(mad) :-[ (B) (^) (P) (@) (O) (D) :-S ;-( (C) (&) :-$ (E) (~) (K) (I) (L) (mrgreen) (8) :-O (T) (G) (F) :-( (H) :-) (*) :-D (N) (Y) :-P (t0) (t1) (U) (W) ;-) (wp)